توضيح حول خبر الحريق في فرع بنك سورية الدولي الإسلامي في القامشلي

توضيحاً لما نشرته بعض الوسائل الإعلامية يوم الأحد 24/9/2017 حول نشوب حريق في فرع بنك سورية الدولي الإسلامي في مدينة القامشلي فإنه يهمنا أن نوضح ما يلي:

إن الحريق المذكور لم يحدث في مبنى الفرع حيث تتم العمليات المصرفية، وإنما حدث في القسم المخصص لمولدة الكهرباء، حيث أنه وأثناء عمل المولدة، نشب الحريق في المولدة، مما أدى إلى إصابة ثلاثة عمال بحروق طفيفة وهم بصحة جيدة ويتلقون العلاج اللازم، كما تم اتخاذ الاجراءات اللازمة واحتواء الحريق ولا يوجد خسائر بشرية.

كما إن الفرع جاهز للعودة إلى العمل فور تأمين مولدة كهرباء بديلة وإجراء الصيانة اللازمة للقسم الخاص بمكان مولدة الكهرباء.

يذكر أن بنك سورية الدولي الإسلامي تأسس برأسمال قدره(5) مليارات ليرة سورية وقام برفعه ليصل إلى نحو 9.5 مليارات ليرة وبدأ تقديم أعماله المصرفية في الربع الثالث من عام 2007.

ويبلغ عدد فروعه ومكاتبه 25 فرعاً ومكتباً منتشره في مختلف المناطق السورية، ووصل عدد عملاء البنك إلى أكثر من 190 ألف متعامل حتى نهاية العام 2016 ويعد البنك من أكبر البنوك السورية الخاصة من حيث عدد المساهمين حيث بلغ عددهم حوالى 13 ألف مساهم، ومن أهم غايات البنك توفير وتقديم الخدمات المصرفية وفق أحكام الشريعة الإسلامية وممارسة أعمال التمويل والاستثمار القائمة على غير أساس الفائدة في جميع صورها وأشكالها، والمساهمة في عملية التنمية الاقتصادية في سورية من خلال قيام البنك بالمساهمة في عملية التمويل والاستثمار اللازمة لتلبية احتياجات المشاريع الإنمائية المختلفة بما ينسجم وأحكام الشريعة الإسلامية، إضافة إلى تحقيق نمو دائم ومتصاعد في الربحية وفي معدلات العائد على حقوق المساهمين.

طباعة المقال طباعة المقال