بنك سورية الدولي الإسلامي والشركة السورية للاتصالات يوقعان اتفاقية تسديد فواتير الهاتف الثابت

وقع بنك سورية الدولي الإسلامي مع الشركة السورية للاتصالات الاثنين /2/تشرين الأول-اكتوبر/2017 اتفاقية تسديد فواتير الهاتف الثابت بحضور السيد بكر بكر المدير العام للشركة السورية للاتصالات والسيد عبد القادر الدويك الرئيس التنفيذي لبنك سورية الدولي الإسلامي وعدد من المديرين من كلا الطرفين.

ووفقاً للاتفاقية يقوم البنك وبموجب تفويض من العميل باقتطاع قيمة فاتورة الهاتف الثابت من حسابه المصرفي بشكل مباشر ويتم تحويل المبلغ إلى حساب الشركة السورية للاتصالات.

ولا يتطلب الاستفادة من هذه الخدمة سوى فتح حساب مصرفي لدى البنك والاشتراك بخدمة “سداد لخطك الأرضي” ثم يتم تسديد الفواتير واقتطاع العمولة. ويعد بنك سورية الدولي الإسلامي أول بنك سوري خاص يقدم هذه الخدمة.

وفي تصريح للسيد بكر بكر المدير العام للشركة السورية للاتصالات قال: في إطار التعاون مع بنك سورية الدولي الإسلامي وكثمرة لمباحثات استغرقت وقتًا لا بأس به، تم الاتفاق على إطلاق هذه الخدمة التي تعتبر قناة إضافية من القنوات التي توفرها الشركة السورية للاتصالات من أجل تسديد الفواتير، وذلك لتسهيل وتبسيط الإجراءات للأخوة المشتركين.

وأضاف بكر: تأتي هذه الخطوة في الوقت الذي يركّز فيه قطاع الاتصالات وتقانة المعلومات في القطر على مبدأ الدفع الالكتروني في مختلف مجالات الحياة اليومية، لما يوفره من وقت وجهد للمواطن، لا سيما وأن عملية التحويل البنكي تعتبر من إحدى أهم طرق الدفع الإلكتروني. وختامًا لا بد من توجيه الشكر لإدارة بنك سورية الدولي الإسلامي والقائمين عليه متمنين لهم النجاح والتوفيق.

من جهته أكد السيد عبد القادر الدويك الرئيس التنفيذي لبنك سورية الدولي الإسلامي أن توقيع الاتفاقية يأتي في إطار استراتيجيّة البنك التطويريّة القائمة على السعي الدائم إلى التجديد والابتكار، وذلك من أجل إرضاء طموحات العملاء من خلال تحديث المنتجات والخدمات التي يقدّمها البنك وتأمين حاجات الزبائن بأداء يتميّز بالسرعة والفعاليّة وتوفير الجهد والوقت. من هنا جاء تطويرنا المتواصل لخدماتنا ومنتجاتنا بما يصبّ في مصلحة العملاء.

وأضاف الدويك: نحن فخورون جداً اليوم بتعاوننا مع الشركة السورية للاتصالات لتقديم خدمة تسديد فواتير الهاتف الثابت خصوصاً وأنّ المجتمع السوري بحاجة ماسّة للتحوّل إلى مجتمع إلكتروني يواكب التطوّر العالمي لوسائل الدفع.

وتوجه الدويك بالشكر إلى جميع الحضور، ولوسائل الإعلام الكريمة المتابعة لأنشطة البنك، ولكلّ الذين ساهموا في تحقيق هذا الإنجاز.

يذكر أن بنك سورية الدولي الإسلامي تأسس برأسمال قدره(5) مليارات ليرة سورية وقام برفعه ليصل إلى نحو 9.5 مليارات ليرة وبدأ تقديم أعماله المصرفية في الربع الثالث من عام 2007.

ويبلغ عدد فروعه ومكاتبه 25 فرعاً ومكتباً منتشره في مختلف المناطق السورية، ووصل عدد عملاء البنك إلى أكثر من 190 ألف متعامل حتى نهاية العام 2016 ويعد البنك من أكبر البنوك السورية الخاصة من حيث عدد المساهمين حيث بلغ عددهم حوالى 13 ألف مساهم، ومن أهم غايات البنك توفير وتقديم الخدمات المصرفية وفق أحكام الشريعة الإسلامية وممارسة أعمال التمويل والاستثمار القائمة على غير أساس الفائدة في جميع صورها وأشكالها، والمساهمة في عملية التنمية الاقتصادية في سورية من خلال قيام البنك بالمساهمة في عملية التمويل والاستثمار اللازمة لتلبية احتياجات المشاريع الإنمائية المختلفة بما ينسجم وأحكام الشريعة الإسلامية، إضافة إلى تحقيق نمو دائم ومتصاعد في الربحية وفي معدلات العائد على حقوق المساهمين.

طباعة المقال طباعة المقال