بنك بيمو السعودي الفرنسي يطلق قرض الترميم السكني والمهني

تزامناً مع خططه الاستراتيجية في التوسُّع على مستوى الخدمات المصرفيّة، قام بنك بيمو السعودي الفرنسي بإطلاق قرض الترميم السكني والمهني بمزايا وتسهيلات تفضيلية، وذلك تأكيداً والتزاماً منه بتقديم أفضل الخدمات لكافة أفراد المجتمع في ظل الظّروف الاقتصادية الاستثنائية التي تمر بها سورية.

ويستهدف القرض جميع الشركات والمعامل والمنازل المتضررة بسبب الأحداث المؤلمة، والتي تحتاج إلى الترميم وتطمح إلى استئناف عملها لتساهم بدورها بإعادة إعمار بلدنا.

ويأتي هذا القرض ضمن سلسلة القروض التي أطلقها وسيطلقها البنك خلال عام 2018، والتي تهدف بشكل رئيسي إلى تحسين الظّروف الاقتصادية والاجتماعية من خلال تقديم مجموعة متنوعة من الخدمات الماليّة المستدامة التي تساعد على تطوير المشاريع وخلق فرص عمل جديدة في السوق.

وبذلك يكون بنك بيمو السعودي الفرنسي هو البنك الأول في سورية الذي يطرح قرض الترميم إيماناً منه بأهمية مواكبة إعادة إعمار المناطق المتضررة ، هذا بالإضافة إلى الخدمات التي يقدمها المصرف بسوية عالية واحترافية عالمية ليحتل دور ريادي في تطوير القطاع المصرفي في سورية

طباعة المقال طباعة المقال