وزير النفط يتوقع البدء بالإنتاج التجاري للغاز من البحر خلال عام 2023 ..ويؤكد ان الاحتياطي المقدّر لبلوك بحري واحد من الغاز يُعادل احتياطي البرّ كاملاً في سورية

توقع وزير النفط والثروة المعدنية المهندس علي غانم، أن يبدأ الإنتاج التجاري للغاز الطبيعي من البحر في سورية، خلال عام 2023 مؤكدا ان العمل بدأ مع الاصدقاء الروس بهذا الشأن من خلال عقد قائم  مع إحدى الشركات الروسيّة.

وأوضح غانم أنّه تم اعطاء بلوك آخر للاصدقاء الروس للاستكشاف والحفر في المنطقة الساحلية، والحقيقة هي أن المنطقة البحرية مأمولة غازياً جداً، ويكفي القول أنّ الاحتياطي الجيولوجي لبلوك واحد من البلوكات الخمسة الموجودة لدينا، يُعادل احتياطي البرّ كاملاً في سورية، فالاحتياطي المقدّر للبلوك الواحد / 250 / مليار م3 من الغاز فقط. اضافة الى النفط الخفيف المرافق الذي يخرج مع الغاز ولكن بكميات قليلة نسبيا .

ورأى الوزير أنّ الاستخراج حتى لوكان غازاً بالمطلق فإن هذا شيء إيجابي جداً، موضحاً أنّ خطوات العمل في المنطقة البحرية تعطلت بسبب الحرب فعمليات المسوح التي نقوم بها في المياه الإقليمية تتطلّب تحضيراً لوجستياً لم نكن قادرين خلال الفترة السابقة أن نقوم به، ولكن خلال المرحلة القادمة نحن قادرون على المتابعة، مؤكدا أنّ عمليات الحفر والاستكشاف في البحر أعقد بتحضيراتها اللوجستية، عمّا هي عليه في البر، من حيث الكلفة، ومن حيث الإنشاءات البحرية خاصة أن الأعماق البحرية لدينا كبيرة، وبالتالي تتطلّب جهوداً وأعمالاً مميّزة بهذا الخصوص.

 

سيريا ستيبس

طباعة المقال طباعة المقال