العقاري ينفي بيع بيوت الشهداء بالمزاد العلني

نفت الإدارة العامة للمصرف العقاري ما تم تداوله على بعض مواقع التواصل الاجتماعي، عن بيع بيوت الشهداء بالمزاد العلني من قبل البنك العقاري بجلسات المزاد العلني.

واعتبرت مصادر المصرف أن ذلك مجرد شائعات لم يتضح هدفها، إلى أنها تتسبب بتشويش على عمل المصرف، كما أنها تسيء إلى تضحيات الشهداء و الجهود التي تبذلها الدولة السورية لرعاية أسرهم. سيما و أن هذه الافتراءات تأتي في وقت يصرّ المصرف على أن يكون متعاوناً مع جميع المقترضين لتسوية الديون المتعثرة وتطبيق المراسيم والقوانين الخاصة بذلك .

ولفت المصرف إلى أن الأخطار التنفيذي لا يعني مطلقاً تحديد جلسات مزاد علني، وإخطار البيع هم نموذج تعامل تقليدي، بمثابة إعلام المقترض المتعثر بضرورة مراجعة احد فروع البنك العقاري لتسوية ديونه وفق أحكام القانون /٢٦/لعام ٢٠١٥ والاستفادة من المزايا الممنوحة للمعثرين وفق أحكام هذا القانون.

كما تأخذ الادارة العامة بعين الاعتبار الطلبات المقدمة من المتعثرين ممن هم من ذوي الشهداء وتقوم بتوجيههم لسلوك طريق الإجراءات الذي يصب في مصلحتهم ضمن القوانين والأنظمة النافذة، وتخصهم بعناية فائقة في هذا الشأن.

و أشارت المصادر إلى أن المصرف العقاري ملتزم بتطبيق جميع المراسيم والقوانين والقرارات والأوامر الصادرة له من قبل الجهات الوصائية.

وختمت مصادر المصرف بأنها تحتفظ بحقّها في المسائلة القانونية لكل من ينشئ وينشر هذه الشائعات والأخبار الكاذبة، ويسيء إلى عمل المصرف و إلى دماء الشهداء.

طباعة المقال طباعة المقال