تنفيذ 4 مشاريع بتكلفة أكثر من 2.5 مليار ليرة سورية … دياب : 109 فرص استثمارية ضمن خريطة هيئة الاستثمار

أكد مدير هيئة الاستثمار السورية مدين دياب بأنه تم تنفيذ أربعة مشاريع خلال العام الحالي (2019) من ضمن المشاريع التي شملتها الهيئة سابقاً، وهي موزعة إلى ثلاثة مشاريع لتوليد الكهرباء عن طريق اللواقط المعتمدة على الطاقة الشمسية، ومشروع لإنتاج الأدوية البشرية، موضحاً بأن الهيئة تعمل على جملة من الإجراءات المترابطة والمتكاملة للمشاريع الاستثمارية لتذليل عقبات تنفيذ المشاريع الاستثمارية وتأمين متطلباتها.

وبين أن مشاريع اللواقط المعتمدة على الطاقة الشمسية بتكلفة 750 مليون ليرة سورية، واستطاعة ميغا واط واحد لكل مشروع، أما مشروع إنتاج الأدوية البشرية فتكلفته 273 مليون ليرة سورية، وإجمالي تكاليف المشاريع الأربعة المنفذة بلغ 2.523 مليار ليرة سورية وهي تشغل 172 عاملاً، وهذه المشاريع الأربعة منفذة في محافظة طرطوس.

وبينّ دياب أن الهيئة حدثت خريطة الاستثمار لديها وتم تطويرها وإعداد فرص استثمارية تتوافق مع احتياجات القطر والاقتصاد، إذ تم تجهيز 109 فرص استثمارية جديدة بالتنسيق مع الوزارات والجهات المعنية، وتم عرضها عبر موقع الهيئة مترجمة إلى اللغة الإنكليزية لتسهيل إيصالها للمستثمرين الأجانب والمغتربين.

وأوضح أن المشاريع موزعة إلى 77 مشروعاً في قطاع الصناعات التحويلية، و10 مشاريع في قطاع الصناعات النسيجية، و7 مشاريع في قطاع الكهرباء والطاقة، و4 مشاريع زراعة وإنتاج حيواني، و11 مشروعاً سياحياً، حيث تقوم الهيئة بالترويج للمشاريع السياحية وحديثاً تم تعيين ممثل لوزارة السياحة في الهيئة.

وأفاد دياب بأن المشاريع موزعة حسب رؤية الوزارات المعنية في المحافظات وبما يتناسب ما احتياجات كل قطاع، حيث احتلت محافظة حلب المرتبة الأولى بعدد الفرص الاستثمارية فيها بـ 21 فرصة استثمارية، ومن ثم محافظة درعا بـ 18 فرصة، وريف دمشق بـ 16 فرصة، والقنيطرة بـ 14 فرصة، والسويداء بـ 12 فرصة، وحماة وحمص بـ 11 فرصة لكل منهما، و4 فرص في اللاذقية، وفرصة استثمارية واحدة في كل من طرطوس ودير الزور.

إضافة إلى الفرص الاستثمارية المذكورة، أشار دياب إلى طرح الهيئة 1090 مقسماً صناعياً جاهزاً في المدن الصناعية الثلاثة (الشيخ نجار – عدرا – حسياء) وهي موزعة إلى 165 مقسماً للصناعات النسيجية، و481 مقسماً للصناعات الهندسية، و197 مقسماً للصناعات الكيميائية، و247 مقسماً للصناعات الغذائية.

وبالنسبة لتوزعها على المدن الصناعية فهي 392 مقسماً صناعياً في مدينة الشيخ نجار بحلب، و649 مقسماً صناعياً في مدينة عدرا الصناعية بريف دمشق، و49 مقسماً صناعياً في مدينة حسياء الصناعية بحمص.

ولفت مدير هيئة الاستثمار إلى التعاون مع وجود تعاون مع وزارات الزراعة والكهرباء ومع هيئة التخطيط الإقليمي لطرح مشاريع للطاقة المتجددة (رياح – شمسية)، حيث قدمت وزارة الزراعة 26 موقعاً تتم دراستها وفق الرؤية الاستراتيجية لوزارة الكهرباء لتحديد المواقع المناسبة إقامة مشاريع الطاقة المتجددة فيها.

alwatan
طباعة المقال طباعة المقال