- عالم المال والأعمال السوري - https://www.almalsy.com -

اوساط تجارية تتوقع تحسنا تدريجيا لليرة.. وتذكِر بعوامل القوة الاقتصادية السورية

على الرغم من الانخفاض الطفيف الذي شهده سعر صرف الليرة اليوم الا ان الاوساط الاقتصادية عبرت عن تفاؤل تحمله الايام القادمة سيؤدي الى تحسن تدريجي ملحوظ في سعر الصرف وسينعكس ايجابا على حياة المواطن السوري .

مصادر اقتصادية متطابقة بثت رسائل ايجابية مبشرة تلقاها الشارع بكثير من التفاؤل والثقة والارتياح ولكن قد لا نشعر بها نحن بوقت فريب لكنها تسير باتجاهنا حتما فالطريق باتجاه واحد وأسهمه نحونا ..

لا يستطيع احد ان يتكهن بما سيجري في الايام القادمة لكن المؤكد ان الليرة ستعوض الكثير مما خسرته وذلك بسبب زوال العديد من اسباب الخسارة ووعي الشعب السوري بما يحاك له والميزات التي تتمتع بها سورية والتي تساعد على عدم انهيار أسعار الصرف فيها وأهمها الإنتاج الزراعي والصناعي ووجود ثروات متنوعة معدنية وباطنية ابرزها النفط والغاز والفوسفات علما ان الدولة تسعى بشكل حثيث لاستعادة حقول النفط والغاز في شرق الفرات وهذا الامر ان حصل قريبا سيكون له تأثير كبير على سعر صرف الليرة وقوتها.

الارتفاعات الصاروخية التي شهدها سعر الصرف خلال الفترة الماضية دلت بشكل لا يقبل الشك ان هناك من يعبث بلقمة عيش المواطن السوري ويحاول ان ينال من  صموده وقوته .. ولكن بالمقابل هناك من يستطيع ان يفوت هذه الفرصة على هؤلاء العابثين وان يتصدى لهم وذلك عبر اظهار ضعفهم وكشف ما يبثونه من اوهام واكاذيب وتعزيز ثقة المواطن باقتصاد بلده وقوته وتنوعه وبدولته وقدرتها على تجاوز هذه المحنة كما تغلبت في السابق على الكثير من الملمات والشدائد.

محمد كركوش