مشفى الأسد الجامعي بدمشق يعلن استئناف تقديم كل الخدمات الطبية العلاجية والتعليمية

أعلن مشفى الأسد الجامعي بدمشق استئناف تقديم كل الخدمات الطبية العلاجية والجراحية للمرضى وكذلك الخدمات التعليمية والتدريبية لطلاب الدراسات العليا في كلية الطب بشكل كامل.

وأشار المشفى إلى أنه سيتم إيقاف قبول كل الحالات المشتبه إصابتها بفيروس كورونا أو المثبتة لإتاحة المجال لتقديم الخدمات المذكورة ولضمان حسن سير العملية التعليمية والتدريبية للطلاب في المشفى.

ويعد مشفى الأسد الجامعي الذي افتتح عام 1988 في دمشق من أكبر المشافي التابعة لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي ويقدم الخدمات الطبية العلاجية والجراحية للمرضى بأحدث أساليب الطب ويقوم بتدريب الطلاب والأطباء من خريجي الجامعات السورية والمساهمة في البحث العلمي.

طباعة المقال طباعة المقال