وزير الصناعة يبحث مع وفد رجال أعمال روسي سبل تطوير التعاون المشترك

بحث السيد وزير الصناعة زياد صباغ، مساء اليوم الأحد، مع وفد من شركة «ستروي أكسبرت» الروسية سبل تعزيز التعاون وتطوير العلاقات المشتركة لما فيه مصلحة البلدين.

وأكد وزير الصناعة، على أهمية هذا اللقاء لمناقشة مشاريع مشتركة تزيد من متانة العلاقات السورية – الروسية وتقرب وجهات النظر للوصول إلى اتفاقيات تعاون مشتركة بين الشركات المعنية لدى الجانبين.
ودعا الوزير، الوفد الروسي لزيارة بعض الشركات المطروحة للاستثمار للاطلاع عليها على أرض الواقع، مشيراً إلى أنّ الوزارة حالياً تركز على بعض الصناعات اللازمة والمتناسبة مع الحاجات المحلية.

وقدم مدراء المؤسسات الصناعية التابعة الكيميائية والغذائية والإسمنت والهندسية والنسيجية عرضاً للمشاريع الإستثمارية المطروحة والتي يمكن للشركات الأجنبية وخاصة الروسية الاستثمار فيها.

من جانبهم، أبدى ممثلي الشركات الروسية رغبتهم بالمزيد من التعاون المشترك والعمل على تذليل الصعوبات ورغبتهم في زيارة بعض مواقع الشركات المطروحة للإستثمار، موضحين أنّ الهدف من اللقاء الإطلاع على المشاريع الاستثمارية في سورية في مختلف المجالات، منها فيما يتعلق في معمل الجرارات والإطارات وصناعة الأدوية البشرية والبيطرية والأسمنت، إضافة إلى جهوزيتهم لتوريد بعض المستلزمات التي تحتاجها السوق السورية.

حضر اللقاء معاوني وزير الصناعة ومدراء المؤسسات الصناعية الكيميائية والهندسية والغذائية والإسمنت والنسيجية ومدير العلاقات الدولية والتخطيط والمدير الفني ومدير التكاليف في الوزارة.

طباعة المقال طباعة المقال