هيئة الاستثمار السورية: فرص استثمارية لتوليد الكهرباء من مصادر الطاقات النظيفة

طرحت هيئة الاستثمار السورية من خلال الخريطة الاستثمارية للعام 2021 التي أطلقتها منذ أيام عدداً من الفرص الاستثمارية لتوليد الكهرباء من مصادر الطاقات النظيفة صديقة البيئة “الكهروضوئية والرياح” باستطاعة تتجاوز 208 ميغا واط وإعادة تأهيل المحطات العاملة على الغاز والفيول المتضررة لتوليد 669 ميغا واط وتوليد الكهرباء من تدوير النفايات الصلبة.

ورأى مدير عام الهيئة مدين دياب أن قطاع الكهرباء والطاقات المتجددة يعد المحرك الأساسي لعملية النهوض الشاملة ولذلك يتوجب تنويع مصادر توليد الكهرباء بهدف تحفيز عملية التنمية وتوفير فرص العمل موضحاً أن طرح الفرص الاستثمارية المهمة والجاذبة آنفة الذكر يسهم في تغطية الطلب المتزايد على الكهرباء وصولاً إلى تحقيق استقرار مستدام في قطاع الكهرباء والطاقة.

وبين دياب أن الفرص المطروحة مدعومة بالعديد من الحوافز والتسهيلات التي نص عليها المرسوم التشريعي رقم 8 لعام 2007 لتشجيع الاستثمار لإضافة مجموعة من الحوافز والتسهيلات القطاعية الخاصة المقدمة من الجهات العامة مثل تقديم العقارات اللازمة لإقامة المشاريع وتوفير البنية التحتية والخدمات والموافقات اللازمة وتقديم قروض استثمارية مع تسهيلات دفع.

يذكر أن الخريطة الاستثمارية لهيئة الاستثمار السورية للعام الجاري تتضمن استراتيجية وزارة الكهرباء 2020-2030 وهي توضح وجود عدة أساليب مطروحة لتوليد الكهرباء مثل طرح مشاريع مفتاح باليد وإقامة مشاريع استثمارية متنوعة “قطاع عام وخاص ومشترك” وتنفيذ مشروعات من قبل مستهلكي الكهرباء في القطاعات الاقتصادية المختلفة ودعم استخدام السخان الشمسي عن طريق صندوق دعم الطاقات المتجددة.

طباعة المقال طباعة المقال