رئيس الوزراء: 4 ناقلات نفط كان من المتوقع وصولها وتأخرت بسبب جنوح السفينة ..ونعمل على زيادة الرواتب خلال الفترة القادمة

قال رئيس مجلس الوزراء المهندس حسين عرنوس أن سورية ستشهد انفراجا في موضوع المشتقات النفطية الأسبوع القادم كاشفاً في الوقت نفسه عن وجود دراسة لزيادة الرواتب خلال الفترة القادمة.

وخلال جولته في حماة وحمص أمس، بين عرنوس أنه كان من المتوقع أن تصل 4 ناقلات نفط في 25 الشهر الفائت لكن بسبب جنوح السفينة في قناة السويس تأخر وصول هذه النواقل، ومن المتوقع أن نصل إلى انفراج خلال الأسبوع القادم.

وأضاف.. أن تكلفة ليتر البنزين على الحكومة السورية هي 2100 ل.س ويتم بيعه للمواطن بـ 750 ل.س، نافياً كل ما يتم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي عن ارتفاع سعر المازوت أو البنزين.

أما بالنسبة لسعر صرف الليرة السورية، فاعتبر أنه تحسن خلال الأيام القليلة الماضية نتيجة إجراءات تتخذ من قبل المصرف المركزي وعدة جهات معنية وهذا التحسن سوف يستمر.

وحسم عرنوس الجدل فيما يتعلق بموضوع فرض حظر في سوريا فقال: “نقوم بكافة الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كو.ر.ونا من أجل عدم اللجوء إلى تطبيق حظر في البلاد”.

وحول زيادة الرواتب قال رئيس الحكومة: “نعمل على زيادة الرواتب خلال الفترة القادمة”.

طباعة المقال طباعة المقال