بنك سورية الدولي الإسلامي يقيم ندوة حول الدفع الالكتروني في غرفة تجارة دمشق

أقام بنك سورية الدولي الإسلامي وبالتعاون مع غرفة تجارة دمشق ندوة تعريفية بعنوان (أهمية وفائدة التوجه نحو الدفع الالكتروني للعمل التجاري والصناعي) الأربعاء 14/7/2021 في مقر غرفة تجارة دمشق.

وبعد افتتاح الندوة من قبل السيد منصور أباظة نائب رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة دمشق، تحدث من البنك كل من السادة محمد حلمي رسلان مدير إدارة الفروع، والسيد طارق البزرة مدير التسويق، وبحضور عدد من التجار والصناعيين والمهتمين.

وعرض البنك خلال الندوة، مجموعة من الخدمات والمنتجات المصرفية التي يقدمها لعملائه سواء على مستوى الأفراد أو الشركات إلى جانب باقة من الحلول المصرفية الرقمية وخدمات الدفع الالكتروني ومنها خدمة نقاط البيع (P.O.S) والتي تم إطلاقها مؤخراً، ويعد بنك سورية الدولي الإسلامي أول بنك يطلق هذه الخدمة في السوق السورية استجابة لاحتياجات العملاء المتزايدة للحلول الرقمية التي تمكنهم من التعامل المصرفي بكفاءة أكبر، إضافة إلى خدمة الإنترنت المصرفي، والموبايل البنكي، وغيرها من الخدمات الرقمية التي تقدم الخدمة للعميل مع توجهات الحكومة واستراتيجيتها نحو التحول لمجتمع أقل اعتماداً على النقد واقتصاد رقمي.

وأوضح المتحدثان أن البنك يقوم بشكل مستمر بتحديث بنيته التحتية المصرفية، ويواصل خطته في تطوير الأنظمة الإلكترونية، كما يخطط لإطلاق حزمة من القنوات والخدمات الرقمية الجديدة خلال الفترة المقبلة لأنها تشكل مستقبل الخدمات المصرفية، مشيرين إلى أن البنك يضع الخدمات المصرفية الرقمية على رأس اهتماماته لما لها من دور في تعزيز التحول الرقمي، وكذلك تغطية احتياجات قاعدة عريضة من العملاء المستهدفين لهذا النوع من الخدمات.

وفي تصريح للسيد بشار الست الرئيس التنفيذي لبنك سورية الدولي الإسلامي في هذه المناسبة قال: انطلاقاً من سعي البنك لتقديم أفضل الخدمات والمنتجات المصرفية، والوقوف على احتياجات عملائنا فإن البنك يحرص دائماً على تطوير وتحديث خدماته الإلكترونية لتسريع سير العمل والارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة لعملائنا بما يليق بهم ويلبي تطلعاتهم، ونسعى دائماً أن نكون الخيار الأفضل والأول للعملاء بتقديم الخدمات بما يتوافق وأحكام الشريعة الإسلامية لتناسب أكبر شريحة ممكنة في المجتمع، ونعمل وبشكل مستمر على معرفة احتياجات السوق والعملاء ودراستها في سبيل تقديم أفضل الخدمات المصرفية للمتعاملين.

وأكد الرئيس التنفيذي على أن خدمات الدفع الالكتروني تتماشى مع توجهات مصرف سورية المركزي الهادفة إلى تعزيز الابتكار في قطاع الخدمات المصرفية وتحقيق التوجه نحو مجتمع أقل اعتماداً على النقد، ما يساهم في توفير مختلف وسائل الدفع الحديثة والبديلة، التي بدورها توفّر خيارات أكثر لحاملي بطاقات الدفع عند التسوق، إلى جانب توفير الوقت والجهد وتجنب حمل مبالغ مالية.

وكان بنك سورية الدولي الإسلامي أطلق خدمة نقاط البيع (P.O.S) في منتصف شهر نيسان الماضي وبلغ عدد أجهزة الدفع الالكتروني P.O.S التي نشرها حتى اليوم أكثر من 500 جهاز ويعمل البنك على توسيع نطاق الخدمة عبر نشر شبكة واسعة من أجهزة نقاط البيع P.O.S حتى نهاية العام الجاري حيث يستهدف نشر حوالي ٢٥٠٠ نقطة بيع في مختلف القطاعات في السوق السورية (فنادق – مطاعم – مراكز تسوق – مستشفيات و مراكز طبية – محلات تجارية وغيرها من الفعاليات( في دمشق والمحافظات، وتُعد هذه الخدمة أحد الحلول التقنية المهمة للمدفوعات وتُتيح آلية متطورة للدفع الإلكتروني من خلال البطاقة المصرفية التي تمكن عملاء البنك من دفع ثمن مشترياتهم وخدماتهم بيسر وسهولة.

وفي العام الماضي انضم بنك سورية الدولي الإسلامي إلى منظومة الشركة السورية للمدفوعات “مدفوعات” لتمكين متعاملي المصرف من تسديد المطالبات المالية للجهات المرتبطة مع “مدفوعات”، وذلك من خلال تطبيق “الموبايل البنكي”، وتتيح الخدمة للمتعاملين دفع فواتير الهاتف الثابت، ورسوم خدمات مديريات النقل للمركبات في جميع المحافظات، فواتير المياه والكهرباء، رسوم معاملات التحقق والجباية، وغيرها من الخدمات.

وحقق بنك سورية الدولي الإسلامي نتائج مميزة في أعماله حتى نهاية العام 2020 وعلى مختلف المستويات والمؤشرات حيث حقق أرباحاً في العام 2020 بلغت نحو 8.7 مليارات ليرة بعد اقتطاع الضريبة، ودون احتساب أثر القطع البنيوي، وبزيادة مقدارها 44% عن العام 2019، وبلغ مجموع موجودات البنك حتى نهاية العام 2020 حوالى 1329 مليار ليرة مرتفعة بنسبة 94% مقارنة بالعام 2019، وفي جانب مجموع حقوق المساهمين فقد بلغ نحو 85 مليارات ليرة بنسبة زيادة مقدارها 155% مقارنة بالعام 2019، وارتفع صافي حجم المحفظة التمويلية والاستثمارية للبنك حتى نهاية العام 2020 فبلغ نحو 614 مليار ليرة تم منحها لمختلف القطاعات ومجالات النشاط الاقتصادي، كما بلغ إجمالي الإيداعات حتى نهاية الفترة ما قيمته 1211مليار ليرة مقابل 632 مليار ليرة نهاية 2019

يذكر أن بنك سورية الدولي الإسلامي تأسس برأسمال قدره (5) مليارات ليرة سورية وقام برفعه ليصل إلى 15 مليار ليرة وبدأ تقديم أعماله المصرفية في الربع الثالث من عام 2007.

ويبلغ عدد فروعه ومكاتبه 28 فرعاً ومكتباً منتشره في مختلف المناطق السورية، ووصل عدد عملاء البنك إلى أكثر من 275 ألف متعامل حتى نهاية العام 2020 ويعد البنك من أكبر البنوك السورية الخاصة من حيث عدد المساهمين حيث بلغ عددهم حوالى 13 ألف مساهم، ومن أهم غايات البنك توفير وتقديم الخدمات المصرفية وفق أحكام الشريعة الإسلامية وممارسة أعمال التمويل والاستثمار القائمة على غير أساس الفائدة في جميع صورها وأشكالها، والمساهمة في عملية التنمية الاقتصادية في سورية من خلال قيام البنك بالمساهمة في عملية التمويل والاستثمار اللازمة لتلبية احتياجات المشاريع الإنمائية المختلفة بما ينسجم وأحكام الشريعة الإسلامية، إضافة إلى تحقيق نمو دائم ومتصاعد في الربحية وفي معدلات العائد على حقوق المساهمين.

 

 

 

طباعة المقال طباعة المقال