قروض الدخل المحدود أصبحت بفائدة 11.5 بالمئة

بعد توقف منح القروض في المصارف ريثما يتم احتساب أسعار الفائدة الجديدة ورد لـ«الوطن» العديد من التساؤلات عن مصير الطلبات المقدمة للمصارف قبل توقف منح القروض وكيف سيتم احتساب الفائدة عليها (وفق سعر الفائدة الذي كان مطبقاً حين تقديم الطلب أم وفق سعر الفائدة الجديد).
وفي متابعة أجرتها «الوطن» تركزت معظم الإجابات حول أنه في حال كان طلب القرض قد حصل على الموافقة وأحيل للتنفيذ وتم تقديم الرهن أو الضمانات الخاصة بالقرض يحصل العميل (صاحب الطلب) على قرض وفق سعر الفائدة القديم بينما في حال كان مجرد طلب سيتم تطبيق سعر الفائدة الجديد عليه، بينما تحفظ بعض المديرين في مصارف أخرى على تقديم أي إيضاح حول ذلك، بخلاف مصرف التسليف الشعبي الذي عمم على فروعه أنه سيتم تطبيق سعر الفائدة الجديد على كل الطلبات المقدمة لفروع المصرف.
وفي تصريح لـ«الوطن» بين معاون المدير العام لمصرف التسليف الشعبي عدنان حسن أنه سيتم التعامل مع كل الطلبات السابقة والجديدة على أساس سعر الفائدة المعدل من المصرف كاشفاً أن معدل سعر الفائدة على قرض الدخل المحدود يتراوح بين 11-11.5 بالمئة حسب سنوات تسديد القرض حيث يكون سعر الفائدة 11 بالمئة في حال كان قرض الدخل المحدود لمدة عام و11.25 في حال كانت مدة التسديد 5 سنوات و11.5 في حال كانت مدة تسديد القرض حتى 7 سنوات بينما أوضح أن معدلات الفائدة (سعر الفائدة) سيكون أكثر على بقية القروض التي يمنحها المصرف (القروض الإنتاجية) حيث يصل سعر الفائدة لهذه القروض لدى التسليف الشعبي حتى 13 بالمئة.
وعن استئناف منح القروض بين أن فروع التسليف الشعبي ستعاود منح قروض الدخل المحدود بعد عطلة عيد الفطر المقبلة.

طباعة المقال طباعة المقال