بكلفة نصف مليار ليرة .. ترخيص مشروعين سياحيين في عتيل بالسويداء

لغناها بالمعالم الأثرية والطبيعة تستقطب بلدة “عتيل” الواقعة إلى الشمال من مدينة السويداء المشاريع السياحية بمختلف أنواعها حيث تم منذ بداية العام الحالي الترخيص لمشروعين فيها تقدر كلفتهما بـ 500 مليون ليرة تضاف إلى ثلاثة مشاريع سابقة حصلت على الترخيص خلال السنوات الثلاث الأخيرة تقدر كلفتها مجتمعة 5ر3 مليارات ليرة.

ويشير مدير سياحة السويداء يعرب العربيد إلى أن اثنين من المشروعات الخمسة حصلا على رخصة الإشادة السياحية خلال العام الجاري الأول عبارة عن فندق إقامة ومطعم ومسبح من سوية 3 نجوم مع ملحقاته بكلفة تقديرية تبلغ نحو400 مليون ليرة وبمساحة طابقية 2435 مترا مربعا.

بينما المشروع الثاني عبارة عن مسبح للكبار والصغار من سوية نجمتين وصالة متعددة الاستعمالات وملحقاته بكلفة نحو 90 مليون ليرة ويقع المشروع حسب العربيد بين بلدتي عتيل وقنوات الأثريتين.

ولفت مدير السياحة إلى أن هناك ثلاثة مشروعات حصلت على رخص الإشادة السياحية خلال السنوات الثلاث الماضية وقيد التنفيذ حالياً وهي عبارة عن فنادق وملحقاتها من فئة النجمتين والثلاث والخمس نجوم.

وتعد بلدة “عتيل” منطقة بيئية وأثرية متميزة تتمتع بكل مقومات الجذب السياحي وإحدى أقدم البلدات المأهولة في جبل العرب.

ويذكر العربيد أن تاريخها يعود إلى العهد النبطي في القرن الأول قبل الميلاد مبيناً أن من أهم آثارها المعبد الشمالي الذي بناه الإمبراطور الروماني كاراكلا والمعبد الجنوبي إضافة لبقايا جامع إسلامي وكنيسة وبعض القصور القديمة والعديد من البيوت السكنية المبنية من الحجارة البازلتية.

وتقع “عتيل” على بعد نحو ثلاثة كيلومترات من مدينة السويداء وتحدها من جهة الشمال على طريق عام دمشق/السويداء.

طباعة المقال طباعة المقال