بنك الشام يشارك برعاية المؤتمر الصناعي الثالث في حلب

تحت رعاية بنك الشام، وبحضور رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس، وحاكم مصرف سورية المركزي الدكتور حازم قرفول، والرئيس التنفيذي لبنك الشام السيد أحمد يوسف اللحام، وعدد من الوزراء وممثلين عن غرف الصناعة والتجارة في سورية، انطلقت يوم الاثنين 05/11/2018، أعمال المؤتمر الصناعي الثالث تحت عنوان (صناعتنا.. قوتنا) الذي ينظمه اتحاد غرف الصناعة السورية في فندق شهباء حلب.

وفي كلمة له أكد المهندس عماد خميس أن الحكومة تعمل على حزمة إجراءات لدعم الصناعة الوطنية لاستعادة قدراتها الإنتاجية، وتسهيل عودة الصناعيين إلى معاملهم وتوفير ما يحتاجونه من خدمات وبنى تحتية.

بدوره أكد السيد أحمد اللحام، الرئيس التنفيذي لبنك الشام، أكد على ضرورة تضافر الجهود ودور الثروة البشرية التي تملكها سورية للنهوض وتطوير الواقع الصناعيّ في سورية، وأهمية تعميق الصناعة الوطنية التنافسية في الأسواق المحلية والخارجية، والتيسير للمستثمرين، وتسريع عودة الألق لحلب العاصمة الاقتصادية لسورية، مصرحاً أن إدارة بنك الشام تعمل على توسيع شبكة الفروع في محافظة حلب.

كما ناقش المشاركون في المؤتمر محاور عدة أبرزها؛ تطوير الواقع الصناعي والتجاري والمدن والمناطق الصناعية والحرفية والشؤون المالية والمصرفية والجمارك والتأمينات الاجتماعية ومتطلبات الصناعيين والمعوقات التي تواجههم وواقع عمل المنشآت الصناعية وسبل عودتها للإنتاج، والبحث في واقع الصناعات النسيجية والغذائية والدوائية والبلاستيكية والتسهيلات الممنوحة للصناعيين.

وقد شارك بنك الشام بنجاحٍ خاص ضمن المؤتمر الصناعي الثالث، عرض من خلاله الخدمات والمنتجات المصرفية ولا سيما خدمات التجارة الخارجية والتمويلات المقدّمة للصناعيين والتجار والمصدرين.

ختاماً يذكر أن المؤتمر الصناعي الثالث يعُقد لأول مرة بعد انقطاع دام عشر سنوات بسبب الظروف الصعبة التي شهدتها سورية، حيث أطلق للمرة الأولى عام 2005، وكان المؤتمر الصناعي الثاني 2008

طباعة المقال طباعة المقال