وزير الاتصالات : لا نية لرفع تعرفة الاتصالات ولا فرض رسوم على اتصالات الواتس

ناقشت لجنة الموازنة والحسابات الموازنة الاستثمارية لوزارة الاتصالات والتقانة والجهات التابعة لها لعام 2019 والبالغة 5 مليارات و129 مليون ليرة سورية.

تركزت مطالب أعضاء اللجنة بضرورة وضع جدول زمن لتنفيذ المشاريع وتحديد الاهداف ومستوى الخدمات والعمل على الغاء الازدواجية بين مراكز خدمة المواطن والبريد ومدى امكانية زيادة هذه المراكز مع مراعاة أن لا تشكل هذه الخدمات عبئاً اضافيا على المواطن وأسباب بطء الشبكة وحقيقة مايطرح عن مشغل ثالث وبذل الجهود لتوحيد العمل البرمجي لمؤسسات الحكومة.

وفي رده على مداخلات الاعضاء قال الدكتور على الظفير ان اولويات ما تعمل عليه الحكومة ووزارة الاتصالات هو بنية تحتية صلبة لوضع استراتيجية للحكومة الالكترونية متضمنة مشاريع المعاملات الالكترونية واتمتة الحجوزات الاحتياطية والغاء التعاميم الورقية كافة ، مشيراً الى ان تكاملية بنوك المعلومات هي المشروع الاهم الذي يجري العمل عليه حاليا ومبيناً انه سيتم الانتهاء منها خلال سنتين.

وبين الوزير أنه تم الاتفاق بين المحافظات والشركة والسورية للاتصالات لانشاء مركز خدمة المواطن لإلغاء الازدواجية بين مراكز الخدمة والبريد ، مؤكداً انه لا نية للوزراة برفع تعرفة الاتصالات ولا فرض رسوم على اتصالات الواتس .

طباعة المقال طباعة المقال