منير عبيد مديراً عاماً للشركة السوريّة للاتصالات.. هدفنا تحقيق رضا المواطن ومحاربة الفساد وتشجيع الأيدي النظيفة

تم تعيين المهندس منير عبيد مديراً عاماً للشركة السّوريّة للاتّصالات خلفاً للمهندس إياد الخطيب الذي تم تعيينه وزيرا للاتصالات والتقانة بموجب التعديل الحكومي الأخير،

يذكر أن عبيد كان يشغل مهام مدير المديرية التجارية في الشركة وهو حاصل على بكالوريوس هندسة الكترون من المانيا.

وفي أول تصريح صحفي له، كشف عبيد عن اتفاق مع عدّة دول عربية وأوروبية لتنفيذ المشروع الإقليمي للإنترنت «RCN» وهو كابل إنترنت دولي.

وبين عبيد انه تم الاتفاق على تشغيل كابل دولي «RCN» يربط بين عدّة دول وهي سورية والإمارات العربية المتحدة والسعودية والأردن وتركيا لينتهي الكابل لمدينة فرانكفورت في ألمانيا.

ولفت عبيد إلى أنه ستتم بالتعاون مع الإدارات المتخصصة والمقابلة في تلك الدول إجراءات التنفيذ، موضحاً أنه سيتم الإسراع في إنجاز هذه الكابل لكونه يحقق ريعاً جيداً للسورية للاتصالات.

وأشار عبيد إلى أن هدف الشركة هو تحقيق رضا المواطن الذي ركز عليه وزير الاتصالات والذي جاء بعد توجيهات رئيس الجمهورية بشار الأسد خلال اجتماعه الأخير مع الحكومة.

وأكد عبيد ضرورة تأمين متطلبات الزبون بأسرع ما يمكن، إضافة إلى المضي قدماً في نهج محاربة الفساد وتشجيع الأيدي النظيفة والعمال الملتزمين وتأهيل الكوادر الفنية والإدارية وإقامة مشاريع أخرى تخدم عمل الشركة.

ولفت إلى ضرورة أن تبذل الشركة جهداً مضاعفاً خلال الفترة القادمة وخاصة السنوات الثلاث حتى عام 2022، حيث ستكون الشركة في سوق المنافسة المفتوحة بعد انتهاء حصرية العمل لديها في مجال الاتصالات.

 

 

alwatan

طباعة المقال طباعة المقال