يحصل على نحو 100 ألف ليرة يومياً .. القبض على شخص يشغل اطفاله بالتسول ويمتلك عقاراً بقيمة 100 مليون ليرة في دمشق

ألقت إدارة مكافحة الإتجار بالأشخاص في وزارة الداخلية القبض على شخص وزوجته يقومان بإجبار أولادهما الصغار على التسول في شوارع مدينة دمشق.

وذكر بيان للإدارة إنه “وردت معلومات لإدارة مكافحة الاتجار بالأشخاص حول قيام شخص وزوجته بإجبار أولادهما الصغار على التسول في شوارع مدينة دمشق بهدف الكسب المادي ما يشكل جريمة إتجار بالبشر”.

وبينت الإدارة أنه بالتحقيق مع المقبوض عليه المدعو “ف/ ح” اعترف بأنه يدير شبكة للإتجار بالأشخاص ويقوم بتشغيل أطفاله بالتسول لقاء المنفعة المادية مع زوجته المدعوة “ف. غ” حيث يخرج أطفاله الصغار بشكل يومي رغماً عنهم ويقوم بتوزيعهم على الإشارات الضوئية في شوارع مدينة دمشق بقصد التسول.

واعترف “ف/ ح” أن المبالغ المالية التي يحصل عليها من تشغيل أطفاله تتراوح ما بين 90 و 100 ألف ليرة سورية يومياً وأنه يملك عقاراً في مدينة دمشق مؤلفاً من ثلاثة طوابق يقدر ثمنه حالياً بمئة مليون ليرة سورية وقام بشرائه من الأموال التي كان يحصل عليها من إدارته هذه الشبكة مقرا بأنه يدير هذه الشبكة منذ نحو ثماني سنوات رغم توقيف زوجته وأطفاله أكثر من مرة بجرم التسول.

وأشار بيان إدارة مكافحة الإتجار بالأشخاص إلى أنه تم اتخاذ الإجراء القانوني بحق المقبوض عليه وسيتم تقديمه إلى القضاء المختص.

طباعة المقال طباعة المقال