بنك الشام يكرّم الأمهات المعيلات في حلب بالتعاون مع جمعية “من أجل حلب”

كرّم بنك الشام بعض الأمهات المُعيلات لأسرهنّ في حلب ضمن احتفالية اجتماعية بمناسبة عيد الأم وذلك بالتعاون مع جمعية “من أجل حلب”، يوم الجمعة 22/03/2019، في قاعة الحمداني، فندق شيراتون حلب.

حضر الحفل السيدة ذكرى حجار عضو المكتب التنفيذي بمحافظة حلب، ومدير مكتب الشؤون الاجتماعية والعمل في حلب، والسيد أحمد يوسف اللحام الرئيس التنفيذي لبنك الشام، وفريق من إدارة البنك.

حيث تضمن الحفل كلمة للسيد أحمد يوسف اللحام الرئيس التنفيذي لبنك الشام قال فيها: “ما نسعى اليوم في بنك الشام لتقديمه من أجلكم ما هو إلّا جزءٌ يسيرٌ مما تستحقونَهُ، فمنكُمْ مَنْ ضَحّتْ وتحمّلت أعباء الحياة وصعابها، وأعطت دروساً بالإخلاص للبيت والوطن لا يبلُغُهُ تكريم أو تقدير، بل هو أكبر وأعظم من ذلك، ولكننا نَسعى لتقديمِ ما نستطيعُ، اعترافاً بقيمةِ المرأةِ وقدرتِهَا.”

بدورها شكرت السيدة مريانا الحنش، رئيس مجلس إدارة جمعية من أجل حلب، شكرت بنك الشام على جهودهم ودعمهم، وكذلك توجهت بالشكر للأمهات على صمودهن وتعبهن.

وشهدت الفعالية مسرحية وكورال غنائي لأطفال جمعية “من أجل حلب” تحدثا عن عظمة الأم ودورها في بناء الأسرة والوطن، بالإضافة إلى تعزيز قيم أخلاقية نبيلة كرضى الوالدين وفضلهما، كما تضمنت الفعالية قصص نجاح لسيدات من حلب، بالإضافة إلى تقديم مبالغ مالية لـ/125/ أم، حيث تم تقديم المبالغ ضمن منتج “Gift Cards” مساهمةً لتخفيف الأعباء عنهن، وتقديراً لجهود الأمهات نحو تقديم نماذج ناجحة من الأبناء تسهم في خدمة وتنمية المجتمع.

وتأتي الفعالية انطلاقاً من حرصِ بنك الشام على الاستمرار في المشاركة المجتمعية بمختلف المناسبات ولا سيما في مناطق تواجده، حيث جاءت فعالية “حكاية حب” بمثابة إهداء من بنك الشام للأمهات اللاتي تحمّلن أعباءً تفوقُ طاقتهن من أجلِ تقديم حياةٍ كريمةٍ لأطفالهن، مما دفع البنك لتكريمهنّ في يوم عيد الأم.

يذكر أن تكريم الأمهات أتى عقب افتتاح بنك الشام فرعه الجديد في حي العزيزية بحلب، حيث يحرص بنك الشام دوماً على وضع برامج مسؤولية اجتماعية مدروسة لاسيما في مناطق تواجده، ويولي اهتماماً خاصاً بالأمهات والمسنين وذلك منذ أكثر من ست سنين، ولا سيما دعم نزلاء دور المسنين والعجزة في دمشق وحماة.

طباعة المقال طباعة المقال