120 شركة غذائية في معرض سيريا فوود 2019 …اللحام: المعارض التخصصية محطة للقاء المنتج والمستهلك…السواح: اقامة المعرض لعام ثانٍ دليل على تعافي القطاع الغذائي الصناعي في سورية

انطلقت على أرض مدينة المعارض بدمشق فعاليات معرض الصناعات الغذائية التصديرية “سيريا فوود” 2019 الذي تقيمه غرفة صناعة دمشق وريفها واتحاد المصدرين بالتعاون مع اتحادات غرف الصناعة والتجارة والزراعة.

ويشارك في المعرض نحو 120 شركة صناعية غذائية تصديرية ويستمر أربعة أيام ويمتد على مساحة 10 ألاف متر مربع تتوزع بين صالتي العرض والتذوق

وتضمن المعرض منتجات الكونسروة والمشروبات الباردة والساخنة والزيوت والسمون والحلويات وعددا من المنتجات الزراعية التصديرية.

معاون وزير الزراعة والإصلاح الزراعي المهندس عبد الكريم اللحام أوضح أهمية المعرض كونه محطة للقاء المنتج والمستهلك والتعرف على متطلبات الأسواق الخارجية وتقديم منتج منافس بالمواصفات لجذب مستهلكين جدد.

كما أشار رئيس اتحاد المصدرين السوريين محمد السواح إلى أن إقامة المعرض في عامه الثاني دليل على تعافي القطاع الغذائي الصناعي في سورية حيث توج بالتصدير خلال العام الماضي إلى أكثر من 109 دول .

من جهته رئيس القطاع الزراعي في اتحاد المصدرين إياد محمد أكد أهمية المعرض لجهة دعم المنتج الزراعي السوري وتصديره من خلال وجود 20 مشاركا من القطاع الزراعي قدموا مجموعة من المنتجات “حمضيات وتفاح والحبوب والمواد الجافة التين وزيت الزيتون والمخللات ونباتات الزينة” لافتا إلى دعوة العديد من رجال الأعمال من البلدان الشقيقة والصديقة ومن دول أوروبية للاطلاع على المنتجات الصناعية الغذائية السورية بهدف تعزيز وجود المنتج الغذائي السوري في الخارج .

وأوضح عضو مجلس إدارة غرفة صناعة دمشق وريفها رئيس القطاع الغذائي في الغرفة طلال قلعه جي أن المعرض يشكل منصة لتسويق وتصدير المنتجات الغذائية ووصولها إلى الأسواق العربية والأوروبية بعد سد حاجات السوق المحلية منوها بدعم الحكومة للقطاع الصناعي وحماية الصناعة الوطنية عبر منع استيراد المنتجات المماثلة للمنتجة محليا.

كما صرح عدد من المشاركين لمراسلة موقع “عالم المال والاعمال السوري ” عن مشاركتهم الثانية في معرض سيريا فوود واهميتها حيث اكد محمد كبولة مدير التسويق والمبيعات بشركة العقاد للصناعة والتجارة سيدي هشام ان هذه المعارض تبعث الامل على استقرار الوضع الاقتصادي في سورية من خلال عودة تبادلات تجارية مع الوفود من البلدان المجاورة العراق والاردن ولبنان مؤكدا على ضرورة عرض منتجات السورية واثبات دور الصناعة السورية للزوار من الخارج والعمل على بناء علاقات تجارية متبادلة في ظل هذه المرحلة مضيفا ان المنتج السوري متميز بالجودة عن باقي منتجات دول الجوار .

المشرف العام في شركة البشير للصناعات الغذائية باسل ملي اشار الى حجم استفادة الشركات الكبير من المشاركة في المعارض من خلال الوفود الزائرة للمعرض واثبات قوة المنتجات السورية رغم الظروف الصعبة مضيفا ان هذه المعارض نتيجة تواجدنا في السوق السورية خلال سنوات الحرب الثماني التي شهدتها سورية ورغم صعوبة المرحلة لكن ايماننا بالاقتصاد السوري وعودة عجلة الانتاج كان اقوى واكبر من كل شيء .

مدير التسويق في شركة شامين للاعشاب الطبية وليد بطيح أكد أن الشركة جددت مشاركتها بالمعرض وستشارك في جميع المعارض القادمة بهدف الوصول للتصدير الخارجي مشيرا الى ان المعارض تحقق الأهداف وتساعد جميع الشركات على تصدير منتجاتها والمفيد بالنسبة للاقتصاد الوطني الذي بات يستعيد عافيته بشكل كامل.

حضر الافتتاح عدد من رؤساء وأعضاء اتحادات الغرف الصناعية والتجارية والزراعية.

وشاركت في الدورة الأولى من معرض “سيريا فوود” الذي أقيم بين 10 و15 أيار من العام الماضي 85 شركة صناعية غذائية .

 

راما السفان

طباعة المقال طباعة المقال